القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الاخبار

الباحث الفلسطيني مراد جمعة الزير يقدم شكره لمركز رماح

الباحث الفلسطيني مراد جمعة الزير يتقدم بخالص تشكراته لمركز رماح على تنظيم مؤتمر يعنى بقضايا حوار الحضارات والأديان والذي ترأسته الأستاذة خولة خمري كما أشاد بالمجهودات الجبارة التي قام بها الدكتور خالد الخطيب مدير المركز

بقلم: خولة خمري
صحفية وباحثة أكاديمية في قضايا حوار الحضارات والأديان.
قام المهندس والباحث المتميز مراد جمعة الزير في قضايا الأديان والحضارات والإشكاليات التي يطرحها هذا الموضوع المثير للجدل بتقديم محاضرة جد رائعة في فعاليات المؤتمر العالمي حوار الحضارات والأديان في زمن حرب الأفكار بين الحقيقة والوهم وقد حملت عنوان قراءات في إنجيل متّى بين المقاربات التاريخية والعقلية (متّى 14: 17-21 & 15: 34-39) وذلك عبر تقنية الويبنار المحاضرة التي حضرها العديد من المفكرين والطلبة المهتمين بقضايا حوار الحضارات والأديان ولاقت استحسان جميع المتابعين.
هذا وقد استهل الباحث محاضرته بالحديث عن التأويل الديني قائلا "التأويل الديني من أهم الأمور في تفسير النصوص الدينية، ولكن التأويل النقدي القائم على المنطق والذي يفسر الحوادث والنصوص وفق علوم الطبيعة هو الأقرب واقعياً" ليتحدث الباحث عن بعض الإشكاليات الفكرية التي يطرحها انجيل متى (14: 17-21)  وذلك من خلال رؤية تاريخية عقلية تخلو من تقديس النص في تفسيره وهو ما لاقى استحسان الحاضرين بالمؤتمر.
كما وضح الباحث أنه لابد من إقامة تحالف حضاري عالمي يجمع مختلف الأديان والملل و النحل للتخلص من الدعوات التي نراها بالكثير م وسائل الاعلام إلى التطرف والتناحر بين الأديان تلك الدعوات التي أدت في كثير من الأحيان إلى تخريب العلاقات بين الأديان ونشر مظاهر التطرف ولعل هذا أحد أبرز الأسباب التي صنعت داعش وغيرها من التنظيمات الإرهابية.  
     ليختتم الباحث محاضرته بمجموعة من التوصيات حيث أوصى بضرورة إعادة النظر في دراسة النصوص الدينية وفق الباليوغرافية بشكل دقيق وأن يكون هناك طاقم مؤهل للبحث عن قواعد الترجمة والتدقيق اللغوي للغة، ولطريقة كتابة النص، كما نوه الباحث إلى ضرورة فتح أبواب العلم اللاهوتي المبني على فهم النص فهماً مجرداً من تقديسه حتى يتسنى معرفة ما جرد من معناه في عملية الترجمة والباليوغرافية وقد تفاعل الكثير من المفكرين بالمؤتمر مع ما طرحه.
هذا وقد دعا الباحث المؤسسات إلى ضرورة الاهتمام بهذا المجال المهم وجدا وصرح بأنه مستعد لقبول دعوة أي مؤسسة تود منه توضيح بعض الإشكاليات المتعلقة بفهم حيثيات الخطاب الديني اللاهوتي للتخلص من اللبس الذي يحاك حول بعض القضايا الراهنة خاصة في علاقة الأنا بالآخر وطبيعة هذه العلاقة المهمة وقد وعد الباحث الجمهور الذي حضر المؤتمر من الطلبة المتعطشين لمعرفة خبايا هذا الموضوع أنه سيقدم المزيد من المحاضرات حول هذه القضايا المثيرة للجدل في قادم الأيام شاكرا إياهم على حسن تفاعلهم مع المحاضرة.
reaction: