القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الاخبار

"تويتر" يعتذر عن الاختراق الناتج عن "تلاعب" بعدد من موظفيه

أكد موقع تويتر السبت أن القراصنة الذين نفذوا هجوما واسعا على حسابات لمشاهير وشخصيات سياسية "تلاعبوا بنجاح بعدد صغير من الموظفين" في الشركة.

وقدم الموقع اعتذاره، مؤكدا أنه يدرك تأثير ما حصل على ثقة المستخدمين وعلى سمعة تويتر

وقال في مقال على مدونته: "نحن محرجون، محبطون وخصوصا آسفون. نعلم بأن علينا العمل لاستعادة ثقتكم، وسندعم كل الجهود لمحاسبة المذنبين.

وأوضحت المنصة الاجتماعية أن القراصنة الإلكترونيين استهدفوا 130 حسابا ونجحوا في اختراق 45 منها نتيجة "استعمال أدوات متوفرة فقط لفرق الدعم الداخلي" في الشركة.

وأشار تويتر إلى أن القراصنة تمكنوا من تحميل معطيات ثمانية حسابات مقرصنة، وهي خاصية متاحة فقط لصاحب الحساب.

وعدد المستهدفين صغير مقارنة بإجمالي مستعملي الموقع (نحو 330 مستعملا شهريا و166 مليون يوميا)، لكن الحسابات المقرصنة شملت شخصيات على غرار المرشح الديمقراطي للانتخابات الرئاسية الأمريكية جو بايدن، والرئيس السابق باراك أوباما، ومسؤولي شركات كبرى مثل مدير "تيسلا" إلون موسك، ومؤسس أمازون جيف بيزوس ومؤسس "مايكروسوفت" بيل غيتس.
reaction: