القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الاخبار

الحامديّ: احتيال محافظ أربيل الأخير بداعي فحص كورونا يجب أن يواجه بالمثل سيما بما يأخذه الإقليم من البصرة

اعتبرت عضو لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابيّة النائبة "ميثاق الحامديّ"، قرار محافظ أربيل "فرست صوفي" الأخير، القاضي بأخذ مبالغ ماليّة من الوافدين إلى المحافظة العراقيّة بداعي فحص كوررونا، بالاحتيال على مواطني باقي المحافظات ومحاولة لاستغلال أزمة الجائحة، داعيةً للتعامل بالمثل مع ما يأخذهُ الإقليم من أموالِ البصرة.

وقالت الحامديّ في بيانٍ صحافيٍّ صدرَ عن مكتبها الإعلاميّ: إن “حكومة أربيل تحاول الالتفاف على أزمة فيروس كورونا، بطريقة استغلالية تريدُ بها أن تكسب المنافع الماليّة من العراقيّين”، معتبرةً إن “ما أصدره مؤخراً محافظ أربيل باحتساب مبلغ (50 ألف دينار) عن دخول كل عراقيٍّ إلى المحافظة بداعي أجور فحص كورونا، هو قرار احتيالي يحاول به استغلال الظرف الراهن”.

وأكدت، إن “على وزارة الصحة في الإقليم والمركز أن تأخذ دورها الصحيح من دون استغلال السائح أو الزائر العراقيّ، وكسب الأموال بهذه الطرق المشبوهة”، مطالبةً بـ “إعادة النظر بالأموال التي يأخذها الإقليم من البصرة كحصة النفط والمنافذ وغيرها، وأن يُعامل بالمثل للرد على التصرفات غير المنطقية والمتكررة التي يستغل بها العراقيّين”.
reaction: